counter

السيسي: للخروج من مكاننا لا بد من اتخاذ إجراء غير تقليدي لفترة زمنية معينة

السيسي: للخروج من مكاننا لا بد من اتخاذ إجراء غير تقليدي لفترة زمنية معينة

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، اليوم السبت ، إن أزمة الدولار هي “مؤشر” لمصر وأن فاتورة الدولار تتزايد عاما بعد عام ، مؤكدا أن بلاده يجب أن تنافس الوقت لإنتاج ما تستورده.

وأضاف السيسي في تصريحاته على هامش الملتقى والمعرض الصناعي الدولي الأول بالقاهرة ، أنه يجب اتخاذ إجراء غير تقليدي لفترة زمنية معينة للتغلب على الوضع الاقتصادي الذي تجد مصر نفسها فيه.

وكان الجنيه المصري قد سجل في وقت سابق تراجعا حادا بنسبة 14.5٪ أمام الدولار بعد الإعلان يوم الخميس عن توصل القاهرة وصندوق النقد الدولي إلى صفقة تمويل بقيمة 3 مليارات دولار على مدى 4 سنوات.

اقرأ ايضا:يمثل 55٪ من حجم الاقتصاد الرسمي لمصر… هل تستطيع الحكومة دمج اقتصاد مواز؟

والتزمت السلطات “بنظام سعر صرف مرن” دائم ورفع البنك المركزي أسعار الفائدة 200 نقطة أساس في اجتماع استثنائي أثار تساؤلات حول انعكاسات ذلك على السياسة النقدية والاقتصاد الكلي في مصر.

تجري مصر محادثات مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض جديد منذ مارس من العام الماضي بعد أن تفاقمت مشاكلها الاقتصادية في أعقاب الحرب في أوكرانيا. ولطالما دعا الصندوق القاهرة إلى توفير قدر أكبر من المرونة في سعر الصرف.

المصدر

اترك تعليقاً