counter create hit

تونس .. جماعات حقوقية تطالب بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

تونس .. جماعات حقوقية تطالب بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

دعت منظمات وشخصيات تونسية ، اليوم الثلاثاء ، إلى الإفراج عن المعتقلين السياسيين في البلاد فيما يعرف بـ “مؤامرة أمن الدولة”.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن 11 منظمة ، منها الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان ، وجمعية البوصلة ، وائتلاف الاستدامة ، إضافة إلى 20 شخصية ونشطاء حقوقيين بينهم المفكر يوسف الصديق والرئيس السابق للجنة الانتخابات كمال الجندوبي.

وطالب الموقعون على البيان القضاء بالقيام بدوره الدستوري في حماية الحقوق والحريات واحترام أدلة البراءة ومحاكمة المعتقلين عادلة.

ودعوا أيضا السلطة التنفيذية إلى البقاء خارج القضاء والتوقف عن بث الخطاب الذي يزيد من انقسام التونسيين ويزيد من تفاقم الأزمة غير المسبوقة التي يقولون إن البلاد تمر بها.

وطالب البيان المشترك المنظمات الديمقراطية والمدنية وقوى المجتمع المدني والسياسي وغيرها من المواطنين بالمشاركة الفاعلة في وقفة الدعم التي تنظمها وزارة الدفاع للمعتقلين يوم الخميس أمام محكمة الاستئناف ( نداء) في تونس.

ولا تعلق السلطات على مطالب النشطاء التونسيين ، لكنها تؤكد مرارا حمايتها لحقوق المعتقلين والسجناء.

تستمع محكمة الاستئناف التونسية الخميس المقبل إلى طلب لإطلاق سراح معتقلين في قضية “مؤامرة على الأمن الوطني” رفعها فريق الدفاع بعد تأجيلها قبل أسبوع.

اقرأ أيضا: ستولتنبرغ يسعى لكسر الجمود بين تركيا والسويد

حملة الاعتقال

وأثرت حملة الاعتقالات في البلاد منذ فبراير الماضي على سياسيين وإعلاميين ونشطاء وقضاة ورجال أعمال ، وفي 14 من الشهر نفسه اتهم الرئيس التونسي قيس سعيد بعض المعتقلين بـ “التآمر على أمن الدولة وسمعتها ” أزمات في توزيع البضائع وارتفاع الأسعار.

ومن أبرز الموقوفين في القضية زعيم النهضة رشيد الغنوشي والأمين العام الديمقراطي السابق غازي الشواشي والأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي.

ردًا على تأكيد سعيد المتكرر على استقلال القضاء ، تتهمه المعارضة باستخدام القضاء لمحاكمة من يرفض الإجراءات الاستثنائية التي فرضها في 25 يوليو / تموز 2021 ، وتعتبرها تكريسًا للحكم الفردي المطلق.

ومن أبرز هذه الإجراءات استقالة الحكومة وتعيين حكومة جديدة ، وحل مجلس القضاء والبرلمان ، وإصدار القوانين بمرسوم جمهوري ، وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة ، واعتماد قانون جديد. الدستور من خلال استفتاء.

المصدر

66 مشاهدة

اترك تعليقاً