hit counter script

تراجع الجنيه المصري إلى مستوى قياسي جديد بلغ 32 جنيها للدولار

تراجع الجنيه المصري إلى مستوى قياسي جديد بلغ 32 جنيها للدولار

أظهرت أحدث البيانات من منصة رفينيتيف تراجع الجنيه المصري إلى 32 جنيها مقابل الدولار في تعاملات متقلبة صباح الأربعاء.

قال الصندوق في تقرير يوم الثلاثاء إن مصر وعدت بسعر صرف مرن ودور أقوى للقطاع الخاص وحزمة إصلاحات نقدية ومالية عندما وافقت على حزمة إنقاذ بقيمة ثلاثة مليارات دولار مع صندوق النقد الدولي.

كانت البلاد بالفعل تحت ضغوط مالية قبل الحرب في أوكرانيا ، مما أدى إلى انخفاض عائدات السياحة ، ورفع تكلفة استيراد السلع ودفع المستثمرين الأجانب إلى سحب أكثر من 20 مليار دولار من الاقتصاد.

اقرأ ايضا:FT: شركة إماراتية قامت بتحقيق قيمة سوقية كبيرة خلال 3 سنوات .. ما سر التحول الاستثنائي؟

أظهرت بيانات صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ، الثلاثاء ، ارتفاع التضخم السنوي لأسعار المستهلك في المدن المصرية إلى 21.3 بالمئة في ديسمبر ، وهو أعلى مستوى منذ نهاية 2017 ، متجاوزًا توقعات المحللين.

قال تقرير لبنك “إتش إس بي سي” إن تغيرات أسعار الصرف في السوق المصري قد تنتهي عندما يصل الدولار إلى 30-35 جنيهاً على المدى القصير.

وقال البنك في تقرير صدر يوم الاثنين الماضي إن هذا الانخفاض في قيمة الجنيه الإسترليني مقابل الدولار قد يترافق مع زيادات إضافية في أسعار الفائدة ، خاصة مع وصول عائدات شهادات الادخار إلى 25٪.

المصدر

28 مشاهدة

اترك تعليقاً