counter

وزير التموين: الأحداث العالمية قد تؤثر بشكل مؤقت على إمدادات الحبوب في مصر

وزير التموين: الأحداث العالمية قد تؤثر بشكل مؤقت على إمدادات الحبوب في مصر

وزير التموين: الأحداث العالمية قد تؤثر بشكل مؤقت على إمدادات الحبوب في مصر

قال وزير التموين المصري علي الموصلي لرويترز يوم الثلاثاء إن الأحداث العالمية قد تؤثر على إمدادات القمح في البلاد ، لكن مصر قادرة على التكيف مع ذلك.

جاء ذلك ردًا على سؤال حول ما إذا كان قرار روسيا بتجميد مشاركتها في صفقة تصدير الحبوب بوساطة الأمم المتحدة سيؤثر على إمدادات مصر.

وأضاف الوزير أن المخزونات العالمية المتاحة من القمح كافية لتلبية الطلب العالمي.

ولم تطرح مصر ، التي تعد من أكبر الدول المستوردة للقمح ، مناقصات دولية لشراء القمح منذ منتصف يوليو الماضي وفضلت شرائه مباشرة من المنظمات التجارية.

ارتفعت أسعار القمح بقوة في ظل الصراع بين روسيا وأوكرانيا ، وهما دولتان اشترت منهما مصر معظم احتياجاتها من القمح.

من جانبه قال إبراهيم عشماوي رئيس هيئة التجارة الداخلية ، اليوم الثلاثاء ، إن مصر تعتزم استيراد مليون طن قمح قبل بدء موسم التوريد المحلي العام المقبل.

اقرأ ايضا:بيانات رفينيتيف: الجنيه المصري يهبط أمام الدولار

آثار جانبية

وقالت موسكو يوم السبت الماضي ، إنها قررت تعليق مشاركتها في صفقة تصدير الحبوب بعد هجوم على أسطولها في البحر الأسود. ولم تؤكد أوكرانيا ولم تنف مسؤوليتها عن الهجوم.

ذكرت وكالة رويترز يوم الاثنين أن انسحاب روسيا خلال عطلة نهاية الأسبوع من اتفاق لتصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية المطلة على البحر الأسود من المرجح أن يضر بالإمدادات للدول المعتمدة على الاستيراد.

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس أمس إن تعليق روسيا مشاركتها في مبادرة تصدير الحبوب في البحر الأسود له “عواقب سلبية فورية” على الأمن الغذائي العالمي ، وأن أسعار المواد الغذائية قد ارتفعت بسبب حالة عدم اليقين المرتبطة بالاتفاق.

أعلنت موسكو السبت الماضي تعليق مشاركتها في مبادرة تدعمها الأمم المتحدة لمرافقة سفن الشحن عبر البحر الأسود ، لكن سفن الحبوب استمرت في المغادرة من الموانئ الأوكرانية يوم الاثنين.

المصدر

اترك تعليقاً